« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: موقع المخطوطات في تركيا (آخر رد :المؤذن)       :: دعوني آكلُ من ابني (آخر رد :الذهبي)       :: مجاعة ايرلندا والسلطان عبدالمجيد (آخر رد :زمــــان)       :: السلام عليكم لم ادخل المنتدى منذ سنه (آخر رد :الذهبي)       :: صور لها معنى (آخر رد :زمــــان)       :: موقع مجلة آثار تركيه (آخر رد :زمــــان)       :: الغزالي رحمه الله وتشخيص علتنا (آخر رد :الذهبي)       :: وباختصار (آخر رد :الذهبي)       :: سؤال الشريف حسين (آخر رد :الذهبي)       :: يوميات من حياة الخليفة المنصور العباسي (آخر رد :hisham88)      

أسهل طريقة للبحث فى المنتدى


العودة   منتدى التاريخ >
الأقسام العامة
> استراحة التاريخ




إضافة رد
 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 22-Dec-2005, 03:15 PM   رقم المشاركة : 1
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي عُمر أمّة الاسلام وظهور المهدي عليه السلام . (( حديث وأسرار معركة هرمجدون ))

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين .

قد قرأت كتاب ( عُمر أمّة الاسلام وظهور المهدي عليه السلام )
وجدت الكثير والكثير الذي يجب أن يعرفه ما لا يعرفه عن الحقائق والغرائب التي تحدث وتجول في عالمنا في هذا الوقت .

أمور تحدث وهي دلالات على قرب ظهور المهدي وزوال أمريكا وإسرائيل .

ما علي الأن إلا أن أقتطف من الكتاب ما هو مهم ..
فبسم الله الرحمن الرحيم ..






 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 03:19 PM   رقم المشاركة : 2
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

قبل أن نبدأ في هذا البحث ..
أضع بينكم تساؤلات معركة هرمجدون ..
لكي تفكروا وتضعوا خيوط فكركم في هذه المعركة ..

إن خيوط المعركة الحاسمة، معركة "هَرْمَجِدّون"، كما يسميها أهل الكتاب في كتبهم المقدسة، والتي أخبر عنها رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم بقوله: "ستصالحكم الروم صلحاً آمناً فتغزون أنتم وهم عدواً من ورائهم فتُنصروُن وتَغْنَمون وتَسْلَمُون… "

هذه المعركة الحاسمة القريبة العالمية المدمرة يتم نسج خيوطها بدقة، والأعداد لها في أيامنا هذه وإنه (بالتأكيد يجري حالياً إعداد مسرح الشرق الأوسط لمنازلة استراتيجية ضخمة لم تتضح فيها بالضبط أطراف الخصم الذي ستلحق به الخسائر لا محالة)
يقول الدكتور مصطفى محمود: (اضبطوا ساعاتكم .. إسرائيل تتسارع إلى ذروتها ثم يبدأ العد التنازلي للنهاية.. والسنوات الأربع القادمة هي ما تبقى من عمرها … قد تقل وقد تزيد، الله اعلم) ( ).
إن رسولنا الأمين محمد صلى الله عليه وسلم قد أخبرنا –وهو الصادق المصدوق- في صحاح الآثار عن هذه المنازلة الاستراتيجية الضخمة القريبة وأنها ستكون حرباً تحالفية (عالمية)، نكون والروم (أمريكا وأوروبا) طرفاً أو معسكراً ويكون النصر حليفنا والغنائم من نصيبنا ولا ندري من الطرف الآخر الذي ستلحق به الخسائر لا محالة … هل هو المعسكر الشيوعي (الصين وروسيا وأتباعهم)، أم هو المعسكر الشيعي (إيران والعراق وحلفاؤهم) أم سيتحدون جميعاً فيكونون الطرف الآخر أو المعسكر الخاسر؟ الله أعلم بما سيكون.






 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 03:23 PM   رقم المشاركة : 3
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

سوف أخصص حديثي في الأكثر من رد على حديث معركة هرمجدون (( الباب الثالث في كتاب عمر أمة الاسلام وظهور المهدي عليه السلام )) .


لما فيه من أسرار وغموض .

إلى ذاك أستودعكم بالله ..






 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 05:45 PM   رقم المشاركة : 4
عاقد الحاجبـين
مصري قديم



افتراضي

أخي الغالي أبو كرم
يبدو أنك أخترت موضوع من أهم المواضيع التي كثر حولها الجدل
الله يكون في عونك وننتظر تكملة الموضوع بفارغ الصبر













التوقيع

 عاقد الحاجبـين غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 05:48 PM   رقم المشاركة : 5
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

حياك الله عاقد الحاجبين

نتداول ان شاء الله في هذا الموضوع الكثير من الأمور من بينها الدجال والسفياني والمهدي وتفاصيل المعركة ونزول عيسى عليه السلام

سلمت أخي بارك الله فيك












التوقيع

 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 09:05 PM   رقم المشاركة : 6
البعيد
عباسي



افتراضي همتك يا أبا كرم

اقتباس:
[light=99CCCC]إلى ذاك أستودعكم بالله ..[/light]

وإلى ذلك نؤجل ما دار في أذهاننا عن الموضوع












التوقيع

 البعيد غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 11:23 PM   رقم المشاركة : 7
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سوف تكون الأفكار مترابطة ببعض أتمنى الانتباه ..

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، ،،،

الفصل الثالث
هَرْمَجِدُّونْ ARMAGEDDON



،،،،،،،،،،،،،،،،،،

وما أدراك ما هرمجدون؟!
- إنها الوقعة العظيمة والحرب المدمرة…
- إنها المنازلة الاستراتيجية الضخمة القريبة القريبة …
- إنها الحرب التحالفية – العالمية – القادمة التي ينتظرها جميع أهل الأرض اليوم.
- إنها الحرب الدينية السياسية.
- إنها معركة التنّين Dragon War متعددة الأطراف.
- إنها أعظم وأشرس حروب التاريخ.
- إنها بداية النهاية.
- إنها الحرب التي عم قبلها "السلام المشبوه"، فيقول الناس: حل السلام، حل الأمن.
- إنها معركة هرمجدون.
- "هرمجدون" كلمة عبرية مكونة من مقطعين: "هَرْ": ومعناها بالعبرية: جبل. و "مجيدو": وادي في فلسطين( ). وهو ساحة المعركة القادمة التي سوف تمتد من "مجيدو" في الشمال إلى "إيدوم" في الجنوب مسافة حوالي 200 ميل وتصل إلى البحر الأبيض المتوسط في الغرب وإلى تلال "موهاب" في الشرق مسافة 100 ميل( ).
- ويعتبر العسكريون – خاصة الغزاة القدماء – هذه المنطقة موقعاً استراتيجياً يستطيع أي قائد يستولي عليه أن يتصدى لكل الغزاة( ).

،،،،،،،،،،،،
- وكلمة "هرمجدون" مألوفة معروفة عند أهل الكتاب تجدها في كتبهم المقدسة وأبحاث علمائهم وباحثيهم كما سنبين في الصفحات القادمة.
وعندما نقول أهل الكتاب نعني بهم اليهود والنصارى فقط.
ونحن لا نأتي بدعاً من القول إذا ذكرنا أقوال أهل الكتاب فقد أذن لنا الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم أن نُحدّث عنهم فقال: "بلّغوا عنّي ولو آيةً وحَدّثوا عن بني إسرائيلَ ولا حَرَجْ.. "( )، بشرط أن نكون على حذر مما نسمعه منهم فلا نقبل من كلامهم إلا ما كان موافقاً لشرعنا، شاهداً له فإن خالف رددناه عليهم.
قال صلى الله عليه وسلم: "إذا حدّثكم أهلُ الكتاب فلا تُصدّقوهم ولا تُكذّبوهم"( )
هرمجدون، بين المسلمين وأهل الكتاب:
أولاً: أقوال أهل الكتاب:
1- جاء في "سفر الرؤيا/16-16": وجمَعَت الأرواح الشيطانية جيوش العالم كلها في مكان يسمى "هرمجدون" الإنجيل ص 388 الناشر دار الثقافة.
2- جاء في كتاب (البعد الديني في السياسة الأمريكية) ان سبعة من رؤساء أمريكا يؤمنون بمعركة هرمجدون( ).
3- يقول رونالد ريجان الرئيس الأسبق لأمريكا: (إن هذا الجيل بالتحديد هو الجيل الذي سيرى "هرمجدون")( ).
4- (… كل شيء سوف ينتهي في بضع سنوات .. ستقوم المعركة العالمية الكبرى معركة هرمجدون أو سهل مجيدو) ( ).


5- يقول "جيمي سواجزت": (كنت أتمنى أن أستطيع القول: أننا سنحصل على السلام، ولكني أؤمن بأن "هرمجدون" مقبلة، إن "هرمجدون" قادمة وسيخاض غمارها في وادي "مجيدو"، إنها قادمة إنهم يستطيعون أن يوقّعوا على اتفاقيات السلام التي يريدون، إن ذلك لن يحقق شيئاً، هناك أيام سوداء قادمة) ( ).
6- يقول "جيري فولويل" زعيم الأصوليين المسيحيين: (إن هرمجدون هي حقيقة إنها مركبة ولكن نشكر الله أنها ستكون نهاية أيام العامة) ( ).
7- يقول سكوفيلد: (إن المسيحيين المخلصين يجب أن يرحبوا بهذه الحادثة لأنه بمجرد ما تبدأ المعركة النهائية "هرمجدون" فإن المسيح سوف يرفعهم إلى السحاب وإنهم سوف يُنقذون وإنهم لن يواجهوا شيئاً من المعاناة التي تجري تحتهم) ( ).
8- تقول جريس هالسل الكاتبة الأمريكية: (إننا نؤمن كمسيحيين أن تاريخ الإنسانية سوف ينتهي بمعركة تدعى "هرمجدون" وأن هذه المعركة سوف تتوّج بعودة المسيح الذي سيحكم بعودته على جميع الأحياء والأموات على حد سواء) ( ).
هذا طرف من أقوال أهل الكتاب يبين مدي إيمانهم بمعركة هرمجدون واعتقادهم بقرب وقوعها ومن أراد المزيد من أقوالهم فليرجع إلى الكتب المذكورة.
ثانياً: المسلمون وهرمجدون:
واعجبا !!! فعلى حين نرى أقوال أهل الكتاب قد تواترت كثرة وتوفّرت على إثبات "هرمجدون" وأنها حقيقة لا خيال: نجد أقواماً من المسلمين لا يدرون ما "هرمجدون"؟؟ وما تعني هذه الكلمة الخطيرة في قاموس أهل الكتاب.


نحن لا نقصد كلمة هرمجدون كلفظ وإنما كمدلول ورمز فإنها كلمة تعني الكثير والكثير.
بعض الكُتّاب المسلمين بدأ يهتّم بأمر هذه المعركة ويصدر المقالات الهامة (المعتمدة على الحدس التحليلي والحس التاريخي وفقه الواقع السياسي) تلك التي تقرر:
- أن المعركة الحاسمة قريبة يجري إعداد مسرحها الآن.
- وأنها ستكون استراتيجية، نووية، عالمية.
- وأن اليهود سيخسرون فيها ويكُسرون( )
ونحن نقول:
إننا متفقون مع كل الأقوال السابقة، أعني أن معركة هرمجدون حقيقة واقعة وأنها قريبة قريبة مع اختلاف في تفاصيل ونتائج هذه المعركة فنقول: إنه ستكون معركة تحالفية عالمية يكون المسلمون والروم (أوروبا وأمريكا) طرفاً واحداً لا محالة فيقاتلون عدواً مشتركاً لا نعلمه يقول عنه الرسول صلى الله عليه وسلم "عدواً من ورائهم.."، وإن كان الواقع المعاصر يقول إن الطرف الآخر لن يكون إلا المعسكر الشرقي الشيوعيين أو الشيعة. وسيكون النصر حليف معسكرنا.


أما عن اليهود فليس في مراجعنا ما يدل على دورهم في هذه الحرب العالمية ولكنهم متورطون فيها لا محالة بل هم الذين سيوقدون نارها ثم يصلونها، وسيفنى ثلثاهم فيها كما يقول أهل الكتاب( )، أما الثلث الباقي من الباقي من اليهود فيتولى المسلمون القضاء عليهم في زمن المهدي بعد نزول عيسى وقتل الدجال.


وإليكم نص حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي يتحدث عن هذه المعركة.
قال صلى الله عليه وسلم: "ستصالحون الرومَ صُلحاً آمناً فتغزون أنتم وهم عدواً من ورائهم فَتَسلمون وتَغْنمون ثم تَنزلون بمرج ذي تُلوم فيقوم رجلٌ من الروم فيرفع الصليب ويقولك غلب الصليب

فيقوم إليه رجل من المسلمين فيقتله فيغدر الروم وتكون الملاحم فيجتمعون لكم في ثمانين غاية مع كال غاية اثنا عشر ألفاً"( ).
وكما هو واضح من نص الحديث أن ثمّة حربين ستقعان الأولى وهي هرمجدون العالمية وهي التي يعرفها الجميع ويتوقعونها أما المعركة الثانية وهي "الملاحم" وفي بعض الروايات "الملحمة الكبرى" فهذه لا يعلم بها إلا القليل وهي التي ستكون بين المسلمين وبين الروم (أوروبا وأمريكا) في أعقاب معركة هرمجدون حيث يكون غدر الروم بنا.
فمعركة "هرمجدون" هي أول ما ننتظره كبداية للفتن والملاحم الأخيرة



وستكون – كما سنبين في الباب الثالث: المهدي – حرباً مدمرة نووية تفنى معظم الأسلحة الاستراتيجية، وتعود الكلمة المسموعة في الحروب في الحروب بعد للسيوف والرماح والخيل. ولا عجب في ذلك فإن السنة الكونية المطردة في الحضارات القديمة كلها الفناء بعد الازدهار، والسقوط بعد العلو وقد بلغت حضارة القرن العشرين ذروة الإبداع الأرضي، بل بدأ الحديث عن ما يسمونه حرب النجوم. سبحان الله



فما بعد الارتفاع إلا الانهيار وإن غداً لناظره قريب ومعركة "هرمجدون" تدور رحاها في أرض فلسطين، حيث تلتقي جيوش جرارة قوامها – كما يقول أهل الكتاب- 400 مليون جندي. وقد فصل الحديث عنها كتاب النبوءة والسياسة للكاتبة الأمريكية دريس هالسل، والذي منه أخذنا الخريطة المرفقة في الصفحة القادمة والتي تبين مكان أرض المعركة فارتقب إنا مرتقبون .







 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 22-Dec-2005, 11:26 PM   رقم المشاركة : 8
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

البعيد أشكرك أخي على المتابعة وسآتي بالمزيد بإذن الله ..

[line]

سنتحدث بإذن الله عن المهدي بشرح مفصل ومن ثم الملاحم ومن ثم حساب عمر الأمم وإن تيسر لنا فسوف نتحدث عن كل ما سوف يحدث من علامات كبرى وصغرى






 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 03-Jan-2006, 09:11 AM   رقم المشاركة : 9
عاقد الحاجبـين
مصري قديم



افتراضي

لا يخفى على أحدأن جورج بوش الأبن من الرؤساء الأمريكان الذين يؤمنون بهذه العقيده فلا عجب من اعاده انتخابه مرة أخرى وزيادة التركيز
في التسلح العسكرى .

يعطيك العافية أخي الفاضل أبو كرم وأشيد على حسن ترتيبك وطرحك للموضوع
ننتظر التكملة












التوقيع

 عاقد الحاجبـين غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 04-Jan-2006, 08:05 PM   رقم المشاركة : 10
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

المهدي
الفصل الأول:
المهدي حلقة الوصل بين العلامات الصغرى والعلامات الكبرى للساعة.
الفصل الثاني:
من هو المهدي
الفصل الثالث:
وقت ظهور المهدي
الفصل الرابع:
علامة ظهور المهدي وبيعته.
الفصل الخامس:
ما يكون في أيام المهدي من ملاحم


،،،،،،،،،،

أخ عاقد ..

من المؤكد أنه يعلم بذلك وخصوصاً الثورات التي يقومها ضد سوريا الآن بحجة اغتيال الحريري ..
ما يريد من هذا الا تطبيق خارطة اسرائيل الممتدة من نهر النيل جنوباً إلى سوريا وفلسطين مرورا بالسعودية ..

سلمت












التوقيع

 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 04-Jan-2006, 08:10 PM   رقم المشاركة : 11
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

الفصل الأول


المهدي


حلقة الوصل بين العلامات الصغرى
والعلامات الكبرى للساعة



ورد في شأن المهدي أحاديث نبوية كثيرة بلغت حد التواتر المعنوي .
- قال الشيخ (محمد البرزنجي) – توفي 1103هـ – في كتابه (الإشاعة لأشراط الساعة)
: (الباب الثالث: في الأشراط العظام والأمارات القريبة التي تعقبها الساعة وفي أيضاً كثيرة فمنها: المهدي، وهو أولها، واعلم أن الأحاديث الواردة فيه على اختلاف رواياتها لا تكاد تنحصر) إلى أن قال: (قد علمت أن أحاديث وجود المهدي وخروجه آخر الزمان وأنه من عترة رسول الله صلى الله عليه وسلم من ولد فاطمة بلغت حد التواتر المعنوي فلا معنى لإنكارها)

- وقال الشيخ (محمد السفاريني) – المتوفى 1188هـ – في كتابه (لوامع الأنوار البهية): (وقد كثرت بخروجه – يعني المهدي- الروايات حتى بلغت حد التواتر المعنوي وشاع ذلك بين علماء السنة حتى عُدَّ من معتقداتهم)

- وقال الإمام العلامة (الشوكاني) – المتوفى 1250هـ – صاحب كتاب (نيل الأوطار): (والأحاديث الواردة في المهدي التي أمكن الوقوف عليها منها خمسون حديثاً فيها الصحيح والحسن والضعيف المنجبر وهي متواترة بلا شك ولا شبهة)

- وقال الشيخ 0صديق حسن القنوجي) – المتوفى 1307هـ: (والأحاديث الواردة في المهدي – على اختلاف رواياتها – كثيرة جداً تبلغ حد التواتر) ( ).
فالأحاديث التي وردت في شأن المهدي قد تواترت بها الأخبار وأجمع علماء الأمة سفاً وخلفاً – إلا من شَذّ كابن خلدون – على وجوب الإيمان بها اعتقاداً وتصديقاً ان الله تبارك وتعالى سيهيئ رجلاً من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ومن أهل بيت النبوة يقود المسلمين في الفتن والملاحم الأخيرة، ذلكم هو المهدي عليه السلام.


وقد اهتم علماء الإسلام بأحاديث المهدي اهتماماً كبيراً فوفوها شرحاً وتبياناً وأفردوها بالتصنيف والتأليف فيما يزيد على الثلاثين صنفاً( ).
ولأن مسألة المهدي تعتبر أساسية في موضوع كتابنا، حيث إن ظهور المهدي يكون في أعقاب معركة "هرمجدون" مباشرة وهذا ما أغفله كل الذين تحدثوا عن هذه المعركة ولذلك فإننا سنتناولها بصورة تتفق مع الهدف من كتابنا وهو علاقة المهدي بواقعنا المعاصر وكيف أنه حلقة الوصل بين العلامات الصغرى والعلامات الكبرى للساعة.

ولن نسرد كل الأحاديث التي وردت في شأن المهدي ولكن نكتفي بما يجلّي أمره وصفاً له وعلامة لخروجه وما يكون في أيامه من فتن وملاحم تاركين التفاصيل المطولة للكتب المؤلفة في هذا الموضوع يرجع إليها من شاء. والله الموفق.
















التوقيع

 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 04-Jan-2006, 08:15 PM   رقم المشاركة : 12
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

الفصل الثاني


من هو المهدي؟


المهدي المنتظر رجل شاب من المسلمين من آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم، من ولد الحسن بن فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم اسمه محمد بن عبد الله أي اسمه على اسم النبي صلى الله عليه وسلم. واسم أبيه على اسم أبي النبي صلى الله عليه وسلم. وهو أحد الخلفاء الراشدين والأئمة المهدين. وليس هو بالمنتظر الذي تزعمها رافضة (الشيعة) وترتجي ظهوره من سرداب (سامراء) فإن ذلك ما لا حقيقة له ولا عين ولا أثر فإنه يزعمون أنه محمد بن الحسن العسكري وأنه دخل السرداب وعمر خمس سنين وينتظرون خروجه من السرداب ولن يخرج( ).


وصف المهدي: والمهدي محمد بن عبد الله وصفه لنا النبي صلى الله عليه وسلم بأنه أقنى الأنف( )، واسع الجبهة يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما مُلئت ظلماً وجوراً، يملك سبع سنين أو ثمانية أو تسعاً، ويعيش الناس في أيامه – بعد نزول عيسى عليه السلام – في نعمة لم ينعموا مثلها. يهيئ الله تعالى المهدي ويصلحه في ليلة واحدة، ويؤيده بنصره وعونه.

ما معنى يصلحه الله؟

يحتمل معنيين: الأول: أن يكون مُتلّبساً ببعض النقائص (الصغائر) فيتوب الله عليه ويوفقه ويلهمه رشده بعد أن لم يكن كذلك( ).
الثاني: يصلحها لله أي يهيئه ويُعدّه للخلافة وقيادة المسلمين في أيام الفتن والملاحم الأخيرة. وكلاهما متوجه والثاني يميل القلب إليه.
والعرب تستعمل مثل هذا اللفظ (أصلحه الله) للمدح والدعاء كأن يبدأ أحدهم كلامه مع الأميرة بقوله: (أصلح الله الأمير) أي وفق الله الأمير وسدد خطاه وأصلح حاله وباله.


ونسوق بعض الأحاديث التي تُجْمل لنا صفات المهدي ووصفه مكتفين من المتون بما يفيد الهدف ومن التحقيق في السند بما يفي بالغرض:
1- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "المهديّ منّي أجلى الجبهة، أقنى الأنف، يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما مُلئت ظلماً وجوراً، ويملك سبع سنين"( ).
2- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لتُملأَنّ الأرضُ جوراً وظلماً فإذا ملئت جوراً وظلماً يبعث الله رجلاً مني اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي، فيملؤها عدلاً وقسطاً كما ملئت جوراً وظلماً، فلا تمنع السماء شيئاً من قطرها ولا الأرض شيئاً من نباتها، يمكث فيكم سبعاً أو ثمانياً، فإن أكثر فتسعاً"( ).
3- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "المهديُّ منّا أهل البيت يُصلحُه الله في ليلة"( ). وقد سبق شرح معنى: (يصلحه الله).
4- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "المهدي من عترتين من ولد فاطمة .." ( ) .
5- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يكون في آخر أمتي خليفة يحثى المال حثياً ولا يعدّه عدّاً"( ).
وقبل أن ننتقل إلى الحديث عن وقت مجئ المهدي وعلامة ظهوره نقول:
أولاً: إن ظهور المهدي ليس أمراً كسبيا يكون باجتهاد من المهدي محمد بن عبد الله وطلب منه لهذا الأمر، كلا .. بل إنه لا يعلم بذلك أصلاً حتى يصلحه الله تعالى في ليلة ويهيئ له قوماً ليس لهم عدد ولا عدة ولا منعة فيبايعونه عند الكعبة وهو كاره لهذه البيعة.


ثانياً: فمجئ المهدي آخر الزمان أمر قدري، قد قدره الله وكتبه عنده في أم الكتاب فهو كائن لا محالة شأنه في ذلك شأن ظهور المسيح الدجال ونزول عيس ابن مريم عليه السلام وخروج يأجوج ومأجوج وباقي علامات الساعة.
ولذلك نقول: إن الإيمان بالمهدي واجب شرعي وعقيدة لازمة للمؤمن لأن الأحاديث التي وردت بشأنه متواترة كما بينا في أول الباب، والمتواتر يفيد – عند جمهور العلماء- العلم القطعي، فالعلم بها واجب والعمل بها فرض لازم وقد يدخل في دائرة الكفر من جحد أو أنكر حديثاً متواتراً.












التوقيع

 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 04-Jan-2006, 08:17 PM   رقم المشاركة : 13
أبو كرم
مصري قديم



افتراضي

يـ ـ ـ ـ ـتــ ـ ـ ـ ـبــ ـ ـ ـع


(( الفصل الثالث
وقت ظهور المهدي ))












التوقيع

 أبو كرم غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 04-Jan-2006, 11:40 PM   رقم المشاركة : 14
 
الصورة الرمزية موسى بن الغسان

 




افتراضي

بارك الله فيك













التوقيع


اذا لم تضف شيئ الي الحياة فاعلم انك زائد عليها !

 موسى بن الغسان غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
قديم 07-Jan-2006, 05:11 PM   رقم المشاركة : 15
مسلمة
مشرفة
 
الصورة الرمزية مسلمة

 




افتراضي

تابعنا ما قدمت وفى انتظار البقيه قبل المشلركه

جهد مشكور وفقك الله













التوقيع

 مسلمة غير متواجد حالياً رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أمّة, المهدي, الاسلام, ال

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:32 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
تصميم موقع